الخارجية الأمريكية ترفض طلب محمد بن سلمان لزيارة بايدن في الولايات المتحدة حسب وثيقة مسربة من الديوان الملكي السعودي

كشف مجهر الجزيرة عن وثيقة سرية للغاية وعاجلة جدا تعري توسل بن سلمان لزيارة بايدن رسميا، بينما رفضت وزارة الخارجية الأمريكية طلب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مما أدى إلى تدخل الملك سلمان شخصيا وبأمر ملكي لمتابعة القضية بواسطة حلفاء المملكة في الوزارة بأسرع وقت ممكن.

إن الوثيقة المتعلقة بالديوان الملكي السعودي تشير إلى عدم سماح وزارة الخارجية الأمريكية بزيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للولايات المتحدة الأمريكية.

وتعري الوثيقة تدخل الديوان الملكي في الأمر بعد رفض الولايات المتحدة بشكل غير متوقع لزيارة ولي العهد محمد بن سلمان حيث أن الديوان الملكي السعودي أصدر برقية في تاريخ 25/ 8/ 1442 ه بشأن موافقته حول اقتراح مجلس الشؤون السياسية والأمنية بخصوص تشكيل لجنة لمتابعة الأمر والاستفادة من استثمارات المملكة والحلفاء للضغط من أجل قبول وزارة الخارجية الأمريكية للزيارة الرسمية لمحمد بن سلمان ولقاءه بالرئيس الأمريكي جو بايدن.

تمثل هذه الطريقة للتعامل مع الدول الأخرى في السياسة الخارجية أمراً مهيناً للملكة العربية السعودية.

الوثيقة بصيغة pdf في الرابط التالي:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.